الشاب التونسي بعد ما تواعد يقوم بنشر الفيديو لكشف حقائق عديدة

 


شيماء بن محمود غادرت البلاد التونسية منذ أشعر عن طريق مركب في هجرة غير شرعية وقنونية رفقة حبيبها إلى بلاد الغرب إيطاليا ، جدلا جدل كبير في عديد منصات التواصل الإجتماعي أنستغرام والفيس بوك والتيكتوك وذلك بعد نشرها لصور وفيديوهات رفقة حبيبها الجديد والفضل من أصول فرنسية ويبلغ عمره سبعين سنة.

وقد تركت حبيبها التونسي وحيد في الغربة التي تجمعها به قصة حب قديمة و قد أعلنا منذا فترة حبهما للجميع أمام العلن عبر الفيديوهات التي يقومان بتوثيقها على في الفيس بوك التيكتوك و الأنستغرام.

وبعد هاذه الأحداث الحزينة توعد الشاب بنشر فيديوهات يكشف فيها الحقيقة كاملة واليوم يقوم بتسريب فيديو يكشف المستور إلى الشعب التونسي وماذا يحدث في حياته الخاصة بسبب حبيبته الخائنة تفاصيل مهمة في الفيديو.


إرسال تعليق (0)
أحدث أقدم